حمض المندليك يعالج حب الشباب ويزيل التجاعيد
العناية بالبشرة

هل سمعتي من قبل عن حمض المندليك؟ وماذا يفعل؟ وهل له فوائد على البشرة؟ تابعينا حتى يُمكنك التعرف على هذه الأسئلة.

تُعاني المرأة العربية من العديد من المُشكلات التي تصيب البشرة وتفقدها جمالها مثل التصبغات الجلدية الداكنة وحب الشباب وإفراز الدهون المُزعجة وغيرها، لهذا هناك مُكون ثوري جديد للعناية بالبشرة يجب أن تتعرفي عليه وهو حمض المندليك الذي يُعد من أفضل و أكثر الطرق فعالة للحصول على بشرة نقية صافية وخالية من الرواسب والشوائب.

ما هو حمض المندليك؟ وماذا يفعل؟

ما هو حمض المندليك؟ وماذا يفعل؟

حمض المندليك مُشتق من اللوز المر وهو حمض ألفا هيدروكسي (ِAHA) إنه ألطف من بعض أحماض ألفا هيدروكسي الأخرى التي ربما قد سمعت عنها من قبل مثل حمض الجليكوليك وحمض اللاكتيك، فلماذا يُمكننا إضافة حمض المندليك إلى نظام العناية ببشرتنا؟ لأنه يُعالج التجاعيد ويقضي على الخطوط الدقيقة ويُعالج حب الشباب وفرط التصبغ وتغير الون وغيرها من المشاكل التي تصيب البشرة.

ما هي فوائد حمض المندليك للبشرة

  • يُقلل من لزوجة خلايا الجلد على سطح الجلد.
  • ترطيب البشرة بشكل مُزدوج.
  • يُعدل درجة حموضة الجلد.
  • يُخفف التجاعيد والخطوط الدقيقة.
  • يُعالج حب الشباب.
  • فرط التصبغ وتغير اللون.

وفيما يلي سوف نتعرف على هذه الفوائد بالتفصيل في السطور القليلة القادمة

ما هي فوائد حمض المندليك للبشرة

يُقلل من لزوجة خلايا الجلد على سطح الجلد

عندما تتعثر خلايا الجلد الجافة تعمل على تسد المسام وتترك البشرة تبدو باهتة وتخلق نسيجاً من خلال تكسير بعض الصمغ الذي يربط كل هذه الخلايا، فإنه يٌقشر البشرة ويفتحها ويُسرع من معدل دوران الخلايا ويُساهم في تقشير التراكم الذي يُؤدي إلى انسداد المسام لهذا السبب، إلى جانب كونه مُكوناً رائعاً لمن يبحثون عن بشرة تبدو مُِشرقة ومُوحدةً اللون.

يُرطب البشرة بشكل مُزدوج:

حمض المندليك إحدى المُقشرات الرائعة وإلى جانب أنه مُقشر فهو يُساعد على الرطوبة في الجلد والاحتفاظ به في البشرة.

يُعدل درجة حموضة الجلد:

حمض المندليك على عكس الأحماض الأخرى من ألفا هيدروكسي فإنه يُحافظ على درجة حموضة الجلد ثابتة، حيث أن الحفاظ على درجة حموضة الجلد عند المُستوى الأمثل يحمي الغلاف الحمضي للبشرة وصحة الجلد بشكل عام، كذلك هو ضروري للعمل كحاجز ضد البكتيريا والفيروسات الأخرى التي لا تضر البشرة.

يُخفف التجاعيد والخطوط الدقيقة:

يُساعد حمض المندليك على تسريع دوران الخلايا عن طريق تفكيك الروابط الصغيرة التي تربط خلايا الجلد معاً، مما يُساعد على إزالة الجلد الميت على سطح الجلد والذي يُمكن أن يُسبب بشرة باهتة وخطوط رفيعة فضلا عن أنه يُقوى الكولاجين وهو لاعب رئيسي في منح بشرتك مظهراً شاباً.

يُحارب حب الشباب:

يحتوي حمض المندليك على خصائص مُضادة للبكتيريا تجعله أداة فعالة لمُحاربة حب الشباب، فهو يُحارب مرض حب الشباب ويُساعد على تنظيم إفراز الدهون وبالتالي يعمل على تقليل انتشار البثور.

فرط التصبغ وتغير اللون:

ثبت أن حمض المندليك يُساعد في التقليل من الكلف" حالة جلدية يتطور فيها تصبغ خفيف إلى بني داكن أو رمادي على الوجه" بنسبة تصل إلى 50% في شهر مما يُؤدي إلى لون بشرة أكثر توازناً.

طريقة استعمال حمض المندليك

طريقة استعمال حمض المندليك

يوجد حمض المندليك في أكثر مُنتجات العناية بالبشرة ويتم وضعه مساءاً بعد التنظيف ما عليك سوى القليل منه ووضعه على البشرة ثم بعد امتصاصه يُمكنك وضع مُرطب.

المصدر

مواضيع جديدة